الرئيس الأمريكي يهدد الشركات المحلية مثل آبل بفرض ضرائب إضافية في حالة…

يخطط الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب لفرض ضرائب جديدة على الشركات الأمريكية التي تصنع منتجاتها في الخارج، بما في ذلك شركة آبل. وفقًا لدونالد ترامب، تُعتبر الضرائب حافزًا. إذا لم ترغب الشركات في دفع مبالغ إضافية، فعليها نقل خطوط التصنيع إلى الوطن.

وفقًا لمسؤولين أمريكيين في إدارة ترامب، يُعد هذا جهدًا آخر لإخراج الشركات المصنعة من الصين. عندما سُئل عما إذا كان سيمنح إعفاءات ضريبية لبعض الشركات، كشف أن هذا هو ما يجب على الشركات القيام به من أجل حكومتها.

منذ أن بدأ دونالد ترامب في تطبيق الرسوم الجمركية على الواردات الصينية، خسرت الشركات الأمريكية ما يصل إلى 46 مليار دولار، وفقًا لوزارة التجارة. ويُقدر أن الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين حاليا تكلف حوالي 370 مليار دولار من الواردات الصينية.

خلال مسيرة لإعادة الإنتخاب، وصف ترامب أيضًا سلاسل التوريد بأنها “غبية”، حسبما نقلت وكالة الأنباء رويترز، وكشف تفشي فيروس كورونا ضعفها بعد إنقطاع المنتجات الحيوية. قال الرئيس إنه لا ينبغي أن تكون هناك سلاسل التوريد ويجب أن ينتقل كل الإنتاج إلى الولايات المتحدة.

إذا تم فرض هذه الضرائب الجديدة، فإن هذا الموقف يثير سؤالًا منطقيًا حول ما إذا كان هذا الإجراء سيرفع سعر هواتف iPhone التي يتم تصنيعها حاليًا من قبل Foxconn في محطتين رئيسيتين في الصين. من المستبعد جدًا أن يُعوض التخفيض الضريبي ارتفاع أجرة العمال في الولايات المتحدة الأمريكية. لذا، إذا أرادت الإدارة الأمريكية المضي قدمًا في خطتها، فإن السؤال المنطقي الآخر الذي ينبغي طرحه هو إلى أي حد سيرتفع سعر iPhone.

المصدر.

The post الرئيس الأمريكي يهدد الشركات المحلية مثل آبل بفرض ضرائب إضافية في حالة… appeared first on إلكتروني.

<

p class=”wpematico_credit”>Powered by WPeMatico

%d مدونون معجبون بهذه: