نينتندو سويتش يحقق مبيعات مضاعفة خلال مارس الماضي في الولايات المتحدة

حقق جهاز الألعاب المتحول نينتندو سويتش مبيعات عالية في الولايات المتحدة خلال أزمة تفشي الفايروس القاتل؛ حيث شهد مارس الماضي مبيعات لوحدة الألعاب اليابانية تعادل ضعفي ما شهده الشهر ذاته من عام 2019.

ووفقاً لمجموعة NPD لدراسة السوق فإن نينتندو سويتش الذي تم إطلاقه قبل ثلاث سنوات في 2017 شهد طلباً غير مسبوق خلال فترة الحجر المنزلي والإجراءات الوقائية المفروضة بسبب ميل الناس إلى سبل الترفيه والتي يعد اقتناء وحدات الألعاب جزءاً أصيلاً فيها.

وجاء في التقرير إلى أن إطلاق نينتندو لعبة Animal Crossing: New Horizonsكان له أثراً واضحاً في إزدياد مبيعات وحدة سويتش خلال الفترة الماضية وبشكل خاص عقب الإطلاق في مارس الماضي.

حيث حققت اللعبة أعلى المبيعات بين نظيراتها في سلك الألعاب خلال شهر مارس 2020 كما واحتلت المرتبة الثانية بين أكثر الألعاب الرقمية مبيعاً خلال العام حسب احصائيات NPD التي لم تذكر أي تفاصيل عن أعداد النسخ اللعبة المباعة منها في الولايات المتحدة.

مع العلم أن نسخ اللعبة المباعة في اليابان _ حيث تمتلك شعبية كبيرة_ قد بلغ أكثر من 1,8 مليون نسخة خلال الثلاث أيام الأولى من إطلاقها؛ وبالتالي انعكس هذا ايجابياً على أعداد وحدات سوتيش المباعة.

ومن المفترض أن تعلن نيتندو نتائجها المالية القادمة في السابع من مايو المقبل والتي  ستحوى مزيداً من التفاصيل والأرقام حول عدد مبيعات الشركة من الأجهزة والألعاب المختلفة.


المصدر

The Verge

التدوينة نينتندو سويتش يحقق مبيعات مضاعفة خلال مارس الماضي في الولايات المتحدة ظهرت أولاً على عالم التقنية.

<

p class=”wpematico_credit”>Powered by WPeMatico

%d مدونون معجبون بهذه: