شركة ناشئة صينية تعرض نظاراتها للكشف عن فيروس COVID-19 على الشركات

الماسحات الضوئية الحرارية ليست جديدة، وقد رأينا في الماضي كيف تم إستخدام هذه التقنية في أماكن مثل المطارات لاكتشاف ما إذا كان المسافرون مصابون بالحمى. الآن يبدو أنه يتم إستخدام هذه التكنولوجيا في الأجهزة القابلة للارتداء مثل النظارات الذكية، وهذا بالضبط ما تحاول الشركة الصينية Rokid بيعه للولايات المتحدة.

وبحسب ما ورد، فقد عرضت هذه الشركة الصينية منتجاتها على العديد من الشركات الأمريكية. تأتي هذه النظارات، والمعروفة بإسم T1، مع ماسح للأشعة تحت الحمراء يمكنه الكشف عن درجات حرارة ما يصل إلى 200 شخص في وقت واحد من مسافة تصل إلى 3 أمتار. وهذا يعني أنه يمكن نشر مسؤولي الصحة في الميدان لإجراء فحص سريع لمعرفة من يعاني من الحمى، والتي تُعتبر من بين أعراض فيروس COVID-19.

هذه النظارات مُزودة بمعالج من شركة كوالكوم وتأتي مع كاميرا بدقة 12 ميغابكسلن وتدعم الواقع المعزز، كما تقدم الشركة حلول إنترنت الأشياء والبرمجيات لتسهيل عملية التعرف على الوجوه. ومع ذلك، يجب معرفة أن عدم الإصابة بالحمى لا يعني أن الشخص غير مصاب بفيروس COVID-19.

الحمى هي ببساطة أحد الأعراض، ولكن على الأقل يمكن أن تساعد المسؤولين في التعرف على الأشخاص الذين يتضح عليهم أنهم مرضى لإجراء إختبارات إضافية عليهم. حقيقة أنه يمكن إرتداؤها يعني أنه يمكن توزيعها بسهولة ونقلها من موقع إلى آخر، وبالتالي تغطية مساحة أوسع في آن واحد.

The post شركة ناشئة صينية تعرض نظاراتها للكشف عن فيروس COVID-19 على الشركات appeared first on إلكتروني.

<

p class=”wpematico_credit”>Powered by WPeMatico

%d مدونون معجبون بهذه: