لعبة Minecraft RTX Beta تصل أخيرًا مع تقنيات مذهلة لأول مرة

إطلاق النسخة التجريبية من لعبة Minecraft RTX Beta على ويندوز 10 مع تقنيات لأول مرة أهمها تتبع الأشعة.

أخيرًا، أصبحت لعبة Minecraft RTX Beta متاحة للمستخدمين على أجهزة الحاسوب ونظام تشغيل ويندوز 10. لتمنحهم بذلك نقلة كبيرة في تجربة اللعب التي تأتي مع تحسينات مذهلة لا سيما بوجود تقنية تتبع الأشعة، والتي كما يظهر من اسم اللعبة “RTX” ستكون متاحة للمرة الأولى للمستخدمين.

وكواحدة من أشهر الألعاب على مر التاريخ، سيكون محبو اللعبة أمام مرحلة مختلفة من التجارب مع تقنية تتبع الأشعة، كما سيكونون أما فرصة لتحميل 6 عوالم مختلفة من اللعبة مجانًا عبر متجر Minecraft Marketplace للتمتع بتجربة مثيرة مع تقنية تتبع الأشعة. وذلك مع إعلان إنفيديا، مايكروسوفت، واستديوهات موجانغ عن إطلاق اللعبة.

ستكون تقنية تتبع الأشعة هذه المرة مزودة بتقنية مطورة تُسمى “Path Tracing” لأول مرة لجعل تجربة اللعب أفضل وأفضل، وستصاحبها تقنيات مثل DLSS 2.0 المدعمة بالذكاء الاصطناعي.

تأتي تقنية تتبع الأشعة لتمنح المستخدمين تجربة مرئية تلفت الانتباه مع تحسينات على طريقة ظهور الأجسام وانعكاساتها وسلاستها، وهو ما يجعلها أقرب إلى فيديو مصور وليس مجرد لعبة. تمثل هذه التقنية المستقبل في تقنيات الألعاب، وتسعى جميع الشركات الآن إلى دخول هذا المستقبل من أوسع أبوابه لتحسين تجربة المستخدمين، والفضل يعود في ذلك لوجود معالجات تدعم تقنية تتبع الأشعة أهمها سلسلة GeForce RTX من إنفيديا.

 

تجربة لعب مع تقنية تتبع الأشعة مثالية بفضل إنفيديا

توفر إنفيديا معالجات تتبع الأشعة GeForce RTX بصورة متكاملة مع تقنيات وأدوات مختلفة تجعل اللعب أكثر سلاسة ومتعة للنظر، وتشمل مزايا مثل DLSS 2.0، DirectX 12 Ultimate، وقدرات Rendering عالية، ومعدل سرعة تردد كبير. ما يجعلها تمنح المستخدمين قوة أكبر من منصات الألعاب التقليدية بفارق كبير، وهو أمر لا يساعد اللاعبين للحصول على أفضل الإمكانيات فحسب، بل يساهم في تقديم أقوى أداء للباحثين عن أجهزة قوية للعمل والدراسة في مجالات تتطلب قوة كبيرة؛ مثل المونتاج، التصميم، تطوير الويب، وحتى بث الفيديو.

وما يميز وجود معالجات رسومات عالية على أجهزة الحاسوب مثل معالجات RTX GeForce، هو قدرتها على منح المستخدمين سرعة كبيرة وسلاسة في اللعب، وتوفير فرصة البث المباشر لتجربتهم دون أي تأثير على سرعة وأداء اللعبة. خاصة وأنها تعتبر العنصر الأساسي بالحصول على أفضل تجربة ألعاب.

وتصل Minecraft RTX Beta كواحدة من أهم وأوائل الألعاب الداعمة تقنية تتبع الأشعة، والتي تتوفر كذلك مع Cyberpunk 2077 التي أصبحت حديث عشاق الألعاب هذا العام، وبجانبها ألعاب مثل Control و Metro Exodus. ويعود الفضل الكبير في ذلك لعمل إنفيديا لتحسين تجربة الرسومات وتقنيات الألعاب مع مطوريها.

 

ماذا ستمنحنا تقنية تتبع الأشعة مع Minecraft RTX Beta ؟

ربما مع متابعة الحديث عن تقنية تتبع الأشعة ومزاياها عبر موقعنا، سيكون الحماس منقطع النظير لرؤيتها مع اللعبة التي تحبها. فوجود التقنية سيحول تجربة اللعب من ممتعة إلى مذهلة جدًا، فالأمر لم يعد يقتصر على عرض رسومات مميزة، لأنه سيمتد ليصل إلى وجود انعكاسات وظلال لكل جزء من تلك الرسومات، كما سيوفر وجود التقنية عمق خاص لكل التفاصيل الموجودة باللعب لجعلها تتناسب مع بعدها عن المكان بشكل أكثر دقة، لتصبح بذلك أكثر واقعية إلى أبعد حدود، ولتكون بذلك أمام عالم ثلاثي الأبعاد على الشاشة.

والمثير في الأمر، أن تقنية تتبع الأشعة لا تأتي منفردة مع معالجات إنفيديا، حيث تصاحبها مزايا مثل DLSS 2.0 التي تتيح تقنيات الذكاء الاصطناعي بأفضل أشكالها في عالم الألعاب لتحسين تجربة اللعب والرسومات، وكذلك رفع معدل الإطارات في الثانية لتحسين سرعة وسلاسة اللعب.





تجربة خاصة من إنفيديا لعشاق Minecraft RTX Beta

إنفيديا جهزت لعشاق Minecraft تجربة خاصة مع إطلاقها، حيث أتاحت تحديث معالجاتها التي تدعم تقنية تتبع الأشعة ويمكن الحصول عليها من هنا، هي تتيح تقنية DLSS 2.0 للعبة ولمختلف التجارب القادمة. فقد أعلنت إنفيديا، مايكروسوفت، واستديوهات موجانغ المطورة للعبة ستكون حاضرة للمستخدمين بنسخة بيتا في 16 أبريل مع شكل مطور من تقنية تتبع الأشعة يُسمي “Path Tracing” بجانب تقنية DLSS 2.0 وغيرها من المزايا المتوفر سابقًا مع التقنية.

هذه المزايا أو التقنيات ستوفر للمستخدمين أفضل تجربة رسومية يمكن الحصول عليها مع أكثر لعبة فيديو مبيعًا على مستوى العالم، وستكون متاحة ضمن 6 عوالم مختلفة يمكن للاعبين الحصول عليها مجانًا من متجر Minecraft Marketplace.

التدوينة لعبة Minecraft RTX Beta تصل أخيرًا مع تقنيات مذهلة لأول مرة ظهرت أولاً على عالم التقنية.

<

p class=”wpematico_credit”>Powered by WPeMatico

%d مدونون معجبون بهذه: